دار مزادات ألمانية تبيع رسالة من الملكة الراحلة إليزابيث الثانية

تبيع دار مزادات ألمانية أعمالا فنية وأثاثا وأشياء أخرى مملوكة لملكة بريطانيا الراحلة إليزابيث الثانية، التي توفيت في أيلول/سبتمبر الماضي عن عمر ناهز 96 عاما.

 وتعرض دار "إيبلي" للمزادات - ومقرها شتوتجارت أيضا خطابا شخصيا كتبته الملكة بتاريخ .1966 والرسالة تتضمن صفحتين وموجهة إلى الفارسة الألمانية إيتي بليش، التي فازت خيولها في سباق "إبسوم ديربي" المرموق في إنجلترا مرتين.

واستهلت الملكة الخطاب بـ "عزيزتي السيدة بليش" وكتبت أنها "مسرورة للغاية بالصورة الجميلة" للخيول في المعتكف الريفي ساندرينجهام في بلدها.

وتختتم الملكة، التي كانت تبلغ من العمر في ذلك الحين 40 عاما، خطاب الشكر بإدراك أن الصبر ربما يكون أهم فضيلة في تربية الخيول، بالإضافة إلى القليل من الحظ.

وقال فرديناند بينيديكت إيبلي، من دار المزادات التي تحمل الاسم نفسه، إنه يتوقع أن تهتم مجموعتان من الناس بالخطاب، الذي يبدأ سعره من 2600 يورو.

وأضاف إيبلي في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) قبيل المزاد:

"هناك متحمسون يسعون وراء أشياء بريدية لها تاريخ مثير للاهتمام أو من مرسلين بارزين... وهناك معجبون بالعائلة المالكة البريطانية".

وإلى جانب خطاب الملكة، سيتم أيضا عرض رسالة من قصر باكنجهام من مكتب السيدة ديانا خلال المزاد