صندوق النقد يتهم الحكومة اللبنانية بالتأخر في إتمام الإصلاحات


صندوق النقد يتهم الحكومة اللبنانية بالتأخر في إتمام الإصلاحات


أفاد موقع "النشرة" اللبناني بأن وفد صندوق النقد الدولي الذي يزور البلاد، اتهم ​مجلس النواب​ والحكومة بالتأخر في إتمام الإصلاحات المالية المطلوبة وذكر الموقع في تقرير أن وفد الصندوق صوّب على مشروع قانون السرية المصرفية، مضيئا على الشوائب فيه، كما تطرق إلى عدم وجود إطار لمكافحة الفساد، والإبقاء على العقبات المتعلقة بإعادة هيكلة المصارف وعدم تحسين الإدارة الضريبية، وعدم وجود تحقيقات في الجرائم المالية، وعدم بذل جهود لاستعادة الأموال المختلسة وإعادة الأموال المحولة بطريقة غير مشروعة إلى الخارج.



وأكدت مصادر مشاركة في المفاوضات مع صندوق النقد لـ"النشرة" أن "كلام رئيس الوفد أرنستو راميريز، جاء في إطار حثّ اللبنانيين على إتمام الإصلاحات اللازمة، فما يريده الصندوق هو الإسراع فيها لإتمام الاتفاق المطلوب".



هذا وقال راميريز في تصريح من القصر الرئاسي إن "الغموض الذي ساد على مستوى السلطتين التنفيذية والتشريعية، لا سيما لجهة القيام بما يلزم من إصلاحات للنهوض بالاقتصاد اللبناني​، خصوصا أن كل تأخير يؤدي إلى خسارة لبنان وقتا ونتائج"، مشددا على "ضرورة استعادة الثقة بالقطاع المالي والمصرفي المتمثل بـ مصرف لبنان​ والمصارف، نظرا لفقدان الثّقة بهذين القطاعين" وأكد أنه "يجب الاعتراف بالخسائر الكبيرة في القطاع المصرفي اللبناني ومعالجتها ويجب حماية صغار المودعين في لبنان بشكل كامل".



قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :



صندوق النقد الدولي ينتقد الإصلاحات الإقتصادية البطيئة في لبنان



صندوق النقد الدولي يُحدّد شرطاً قبل دراسة طلب لبنان الحصول على برنامج مالي