روسيا وأوكرانيا تُوقّعان إتّفاق تصدير الحبوب في إسطنبول

وقعت روسيا وأوكرانيا اتفاقا تاريخيا في مدينة إسطنبول التركية، اليوم الجمعة، بشأن تصدير الحبوب الأوكرانية، وذلك بحضور الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش.

وفي مستهل المراسم، قال غوتيريش: "أشكر تركيا على تسهيلها هذا الاتفاق لتصدير الحبوب الأوكرانية.. بالنسبة لممثلي أوكرانيا وروسيا لقد تجاوزتم عقبات ووضعتم خلافاتكم جانبا لاتخاذ هذه المبادرة التي ستخدم مصلحة الجميع، وذلك بتفضيل رفاهية الإنسانية".

وأضاف: "نقل الحبوب لأسواق العالم سيقلل الضغط على الأسعار التي ارتفعت وتمثل كابوسا لعدد من الدول".

وتابع: "هذه المبادرة التي وقعنا عليها تفتح طريقا لأن يكون هناك تصدير من 3 موانئ مهمة في البحر الأسود، وهي أوديسا وتشورنومورسك ويوزني"..

وشدد على أن "هذا الاتفاق ينبغي أن يطبق كليا لأن العام بحاجة إليه لمواجهة أزمة الغذاء العالمية".

من جهته، عبّر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عن اعتزازه بـ"مساهمة بلاده في هذا الاتفاق"، مضيفا: "اتفقت الأطراف من إفريقيا إلى آسيا وأميركا.. كلنا سنعمل معا لتجنب شبح المجاعة، الذي يواجه الملايين، وذلك بضمان إمدادات الغذاء والمواد الزراعية، هذا أم مهم جدا".

وتابع: "نأمل أن تنتهي هذه الحرب على طاولة التفاض ونتمنى أن يقودنا اتفاق الحبوب لإنهاء الحرب".

وذكر أن "الحرب لم تنته وقلنا منذ البداية أنه لا منتصر في الحرب والعالم سيعاني من ذلك"، مشيرا إلى أن "الخاسر الأكبر من الحرب في أوكرانيا هو السلام في العالم.. ونؤكد أن دعم المجتمع الدولي مهم جدا في تطبيق هذا الاتفاق".