الشاعر العربي || محرقة النخيل



الشعراء حسب الحروف أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض ط ظ ع غ ف ق ك ل م ن هـ و ي

القصائد حسب الحروف أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض ط ظ ع غ ف ق ك ل م ن هـ و ي

القصائد حسب القافية أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض ط ظ ع غ ف ق ك ل م ن هـ و ي
   

 

  محمد شيكي

الشاعر :

 تفعيلة

القصيدة :

49258

رقم القصيدة :


::: محرقة النخيل  :::


[[b]

هي رحلة أخرى اذن...ا
بلدي طوفان أقبية غرثى ولا شيء بين يدي.
النارتحرقني
من حولي ومن تحتي ومن حول ما ملكت نجوم الليل،
هي آخر لحظة لاحتفاء العشب بالصحراء،
ها كل المدى حجر
وها هي الكلمات تخرج مرة أخرى
من معاجمها،سكرى بتلاوين المفردات:
الضد يساوي ضده، والحرف أمضى
وثيقة النكران،
يجر حينا وسنان سباته كي لا يرى
خزي اللغات، وتارة يبكي،
يصير الآن مطية لارتكاس الصوت، بحت معانيه
لا شيء في المعنى الا رجة التأويل تأتي من وراء
الطائرات المدججة بالغضب،
وأنا هنا،
أرقب خلف محراب الصلاة جيوشهم
تأتي،
تحاصر في العراق نخيله، وصهيله ،
يدوسون الغمام ويخنقون الطفل قبل صرخته الأولى
أحرك سبابتي قبل تسليم الصلاة وأدعو الرب :
\" حول إصبعي الى مهماز يفقأ عين الظلام ،
طول سجدتي حتى يقول قومي من ورائي آمين.
\"وكان الصدى رملا توزع في العيون
فلا شيء يبدو في الافق غير محرقة النخيل....
ما زلت وحدي..
.وأنا رديف الموت - : أداهنه
ولا أحد يمد مخمصة احتضاري بالهواء
صار المدى غيهبا، والطائرات تمدني بالموت لا،
لا تقتلوا وجع الولادة،
اتركوا أمي تستحم بماء مخاضها، قبل الرحيل
لتنجب نخلة أخرى تغامر في اشتعال النار
أو تلد الصهيل...لا،
لا تحرقوا سعف النخيل،
هو ما تبقى من بلادي
هو زورقي نحو النجاة وملجأي نحو الفرات ،
ومخبأي وقت الحصار،
هو ما تبقى من بلاد، تحرث أرضها الطلقات ورائحة الجثت..

***

تابوت يحدثني:
\" ملت قبل القصف ثم اتكأت على فخد أمي،
أحتمي بذبيب الخوف يسري في عروق دمائها،
دمعها غطى دموعي لحظة قبل الوداع.
ورمقت الكحل فوق رموشها، فرأيته
بدرا تمطاه الحريق
. يا رفيقي أين الطريق؟
تكرر القصف المخيف
/ تضمني أمي الى حليب الثدي/
اشرب ولا تكثرت،
ستعيش كي تبني دمار القصف،
كي ترسم رقصة\" الميجانا\" على أسوار المدرسة...
اشرب كي ينبت القسام في روح شهقتك الأخيرة،
لكنني لما التمست رحيق حليبها، سكت النهار،
وأبرق الليل الطويل بقصفه، بسط الجنود حريقهم في كل الجهات،
وأشعلوا النيران في ماء الفرات،

أسقطوا صدر أمي لتمتزج دمائي بالحليب،
ولا عجب..
بئر من البترول أغلى من حياتي لا عجب...
أين العرب؟
ما زلت وحدي، لاعرب..
وحدي يستبيحني العراف،
آتيــــــه من باب الخروج الى الحقيقة،
لكنه يأتي يراوغني ليدخل بيتي من نوافذها
ويغتال الحقيقة والســــــلام[/b][/color
[/font

 

 

 

القصيدة التالية

 

 
 

 

أضف تصويتك للقصيدة :

   

 

 

 

 
     طباعة القصيدة  
     إهداء لصديق
  

  أعلم عن خلل

     أضف للمفضلة
إحصائيات القصيدة
 70 عدد القراءات
 0 عدد مرات الاستماع
 0 عدد التحميلات
  0.0 �� 5 نتائج التقييم
     
     استماع للقصيدة
  

  تحميل القصيدة

     قصيدة أخرى للشاعر
   

 أضف قصيدة مماثلة






 

 الشعراء الأكثر قصائد

 
عدد القصائد الشاعر
 ابن الرومي  2129
 أبوالعلاء المعري  2068
 ابن نباتة المصري  1532
 

 الشعراء الأكثر زيارةً

 
عدد الزيارات الشاعر
ابن الأبار القضاعي  19643
ابن حميدس  15268
ابن الرومي  13454
 

القصائد الأكثر قراءةً

 
عدد القراءات القصيدة
هو الشِّع  1267
لن أعودَ  1148
مقهى للبك  1094
 

شعراء العراق والشام

شعراء مصر والسودان

شعراء الجزيرة العربية

شعراء المغرب العربي

شعراء العصر الإسلامي

شعراء العصر الجاهلي

شعراء العصر العباسي

شعراء العصر الأندلسي


أضف قصيدتك في موقعنا الآن

استعرض قصائد الزوار

 

البحث عن قصيدة

 

فصحي عامية غير مهم

الشاعر

القافية
 
 

البحث عن شاعر
 

أول حرف من اسمه

اسم القسم
 
 
 
 
 

إحصائيات ديوان الشعر

 

47482

عدد القصائد

501

عدد الشعراء

955476

عــدد الــــزوار

14

  المتواجدين حالياُ
 
 
   
الشاعر العربي :: اتصل بنا