الشاعر العربي || أبى الحَسَن إلا أنْ تَعِزّ وَتَغْلِبا



الشعراء حسب الحروف أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض ط ظ ع غ ف ق ك ل م ن هـ و ي

القصائد حسب الحروف أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض ط ظ ع غ ف ق ك ل م ن هـ و ي

القصائد حسب القافية أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض ط ظ ع غ ف ق ك ل م ن هـ و ي
   

 

  ابن الأبار القضاعي

الشاعر :

 فصحى

القصيدة :

47548

رقم القصيدة :


::: أبى الحَسَن إلا أنْ تَعِزّ وَتَغْلِبا  :::


أبى الحَسَـن إلا أنْ تَعِـزّ    وَتَغْلِبـا        عَقيلَةُ هذا الحيّ مـن سِـرِّ    تَغْلبـا
فكيـفَ بِفَـوْزٍ مـنْ رَبيبَـة فـازَة        مَسابِحُها بَيْـن الأباطـحِ  وَالربـى
تُظَلّلهـا خُضْـر القَنابِـل والقـنـا        وتَكْلؤُهـا زُرْقُ الأسِنّـة    وَالظُّبـى
مِن البيضِ حمْراءُ المَطارفِ والحُلى        إذا طَلَعتْ حُلّـتْ لطلعَتهـا   الحُبـى
تُصَادِر عَما في الصُّدورِ    عِصابَـة        همُ عَصَبوا قتْلى الصَّبابَة    والصِّبـا
فتاة يَفوت الوصفُ مُعْجب  حُسنِهـا        فَلا غَرْو أن تُزْهـى دَلالاً   وتُعْجَبـا
أُراعُ لِذِكْراهـا فـأُرْعَـدُ   خيـفَـةً        كَما زَعْزَعَتْ غُصْناً بهَبَّتِها   الصّبـا
وَأبْتاعُ بِالْمَحيْـا وناهيـكَ    صَفقَـةً        مُوَفّقَـةً ذاك المُحـيّـا   المُحَجّـبـا
ورُبّ يَـدٍ بَيْضَـاءَ عِنـدِي  لِلَيْلَـةٍ        تَحَمّلتُ فيها الهجْر حـوْلاً   مُحَسّبـا
تَـراءَت لَنـا وَهْنـاً إِزاء   خَريـدَةٍ        تُسايِرُهـا كالْبَـدْرِ قـارَنَ   كَوْكَبـا
وجَازَتْ بِنا مذْعورةً مـن   شِعارِنـا        كجَازيـة بالرّمْـلِ تَتْبَـعُ    رَبْرَبـا
وما علِمَتْ أنّـا قنائِـصُ    لَحْظِهـا        ورُبّ مَهاةٍ تقْنِـصُ اللّيـث    أغْلَبـا
فقُلـتُ لِصَحبـي واثِقـاً   بحِفاظِهـم        بقُرْبِي التَصابي لا تَريمُـوهُ   مَرْقَبـا
وَأقْبَلْتُ أسْتَقـري خُطاهـا    مقَبِّـلا        مَجَرّاً لِمَوْشِـيِّ البُـرودِ    ومَسْحَبـا
وقَد جَعَلَـتْ تَشتـدُّ نحـوَ   خِبائهـا        لِتَخْبَأ نوراً مـذْ تـلألأَ مـا    خبَـا
كَما أوْمأَتْ بالكفّ أن كُفَّ    وانكَفـأ        فَسُمْرُ شَباب الحَيِّ ما ضِيةُ    الشّبـا
فَأبْتُ وقد قَضّيـتُ بعْـضَ مَآربـي        وإن كنتُ من نجوايَ لم أقْضِ   مَأْرَبا
إلى اللّهِ أشكو العيرَ لا بل    حَداتَهـا        فَلوْلا هُمُ لم أمتطِ الشـوْقَ    مَركَبـا
ولا استَعذب القلبُ المُعـذَّبُ   حَتْفَـه        وحسبُك تَعذيباً يَرى الحَتْف    أعذَبـا
بَكَيْتُ عَلى تلـك الحَقائـبِ    حِقبَـةً        وحُـقَّ لِعَينـي أن تَسُـحّ   وتَسْكُبـا
نِزاعاً لِخَوْدٍ أشرِبَ القلـبُ    حُبّهـا        فَباتَ عَلى جَمْـرِ الغَضـا    متقلّبـا
أرُدُّ بِأرْدانـي سَوابِـقَ  عَبْـرَتـي        ولَو شِئْت لم يفقد بها الرّكبُ    مَشربا
وأدْرَؤُها حُمـراً كَلـوْنِ   خِضابِهـا        بِفَضْـلِ رِدائـي خائِفـاً   مُترَقّـبـا
وما بِيَ إلا أن يَرى الحَيُّ    موْضِعي        فَتَسْمَعَ منْ أجْلـي مَلامـاً  ومعْتبـا
سَلامٌ على دوْحِ السـلامِ فكَـمْ   لنـا        مَقيلاً بِها ما كـانَ أَنْـدَى  وَأَطْيبـا
جَميل كَرَيْعـانِ الشّبـابِ وَجَدْتُنـي        هنالِك أصبى مـن جَميـلٍ   وَأنْسَبـا
وللّـهِ منهـا بِالمُحصّـب  وَقْـفَـةً        أنافِسُ فيها مـا حَييـتُ   المُحصّبـا
عَلَوْتُ الكَثيبَ الفَرْد أرْقب   صُنعهـا        وقَد آنَ تقويـضُ القِبـابِ    وأَكثَبـا
فَراحَتْ إلَى نُعْمـانَ تنْعَـم   بِالمُنـى        وخَلّت غُرابَ البَين يَنْـدُبُ    غُرَّبـا
وَلا حَظّ إلا نَظرَةٌ تُحْسِـبُ   الهَـوى        وَلو أنْصَفوا ما كـانَ ذاكَ    مُحَسّبـا
تَعَلّلْتُ لَمـا جـاوَز الحَـيُّ   يعْلَمـا        وثَرَّبْتُ لمّا جـاوزَ الرّكـبُ يَثْرِبـا
وقَد كانَ من سَمْتي العَقيقُ ومَنْ   بـه        فَعَقّنِـيَ الحـادي وحـاد   ونَكّـبـا
خَلِيلَيَّ أمّـا رَبّـةُ القلْـبِ  فارْمُقـا        بها القَلْبَ أعْشـاراً يَـذوبُ    تَلَهُّبـا
وَإِن مَزّقَتْنـي شُعْبَـةً إثْـرَ   شُعْبَـةٍ        فَمـا أقْتَفـي إلا العَلاقَـة    مَشْعَبـا
لَقَدْ أُحْضِرَت مَوْتِي وَما هِيَ   بِالتـي        تَعُدّان سَهْواً حَضْرَ مَوْت لهـا   أبـا
فإن مِتُّ شَوْقـاً أو فَنيـتُ   صَبَابَـةً        خُذا بِدَمـي ذاك البَنـان   المُخضَّبـا

 

 

 

القصيدة التالية

 

القصيدة السابقة

 
 

 

أضف تصويتك للقصيدة :

   

 

 

 

 
     طباعة القصيدة  
     إهداء لصديق
  

  أعلم عن خلل

     أضف للمفضلة
إحصائيات القصيدة
 47 عدد القراءات
 0 عدد مرات الاستماع
 0 عدد التحميلات
  3.0 �� 5 نتائج التقييم
     
     استماع للقصيدة
  

  تحميل القصيدة

     قصيدة أخرى للشاعر
   

 أضف قصيدة مماثلة






 

 الشعراء الأكثر قصائد

 
عدد القصائد الشاعر
 ابن الرومي  2129
 أبوالعلاء المعري  2068
 ابن نباتة المصري  1532
 

 الشعراء الأكثر زيارةً

 
عدد الزيارات الشاعر
ابن الأبار القضاعي  16813
ابن حميدس  12829
ابن الرومي  10604
 

القصائد الأكثر قراءةً

 
عدد القراءات القصيدة
هو الشِّع  1238
لن أعودَ  1112
مقهى للبك  1066
 

شعراء العراق والشام

شعراء مصر والسودان

شعراء الجزيرة العربية

شعراء المغرب العربي

شعراء العصر الإسلامي

شعراء العصر الجاهلي

شعراء العصر العباسي

شعراء العصر الأندلسي


أضف قصيدتك في موقعنا الآن

استعرض قصائد الزوار

 

البحث عن قصيدة

 

فصحي عامية غير مهم

الشاعر

القافية
 
 

البحث عن شاعر
 

أول حرف من اسمه

اسم القسم
 
 
 
 
 

إحصائيات ديوان الشعر

 

47482

عدد القصائد

501

عدد الشعراء

723236

عــدد الــــزوار

29

  المتواجدين حالياُ
 
 
   
الشاعر العربي :: اتصل بنا