الشاعر العربي || ((نشيد المغني))



الشعراء حسب الحروف أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض ط ظ ع غ ف ق ك ل م ن هـ و ي

القصائد حسب الحروف أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض ط ظ ع غ ف ق ك ل م ن هـ و ي

القصائد حسب القافية أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض ط ظ ع غ ف ق ك ل م ن هـ و ي
   

 

  محمد الفهد

الشاعر :

 تفعيلة

القصيدة :

45984

رقم القصيدة :


::: ((نشيد المغني))  :::


إلى الشاعر: عبد القادر الحصني‏


هكذا دونَ سؤالٍ يكشفُ الأسماءَ‏


والإنشادَ ليلاً،‏


دونَ أن أرمي على جمرٍ كلامي.‏


كنتُ مأخوذاً بما في الروحِ من حزنٍ.‏


بما في العينِ من غيمٍ،‏


لأهوي فوقَ روحي نائحاً كالأضرحةْ.‏


هكذا دونَ سؤالٍ،‏


دونَ أنْ أرمي على شباكِ‏


روحي فاتحهْ،‏


كنتُ أمشي دونَ أن أدري،‏


بأني في منافي جمرِنا،‏


قد صرتُ موالاً أُغني،‏


أو جِراراً عَتّقتْ كلَّ انكسارٍ،‏


ثم غطّاها نشيدٌ للمغني،‏


وهو يرمي الصوتَ روحاً،‏


ثم تَدمى في يديهِ الأجنحةْ‏


هكذا دونَ سؤالٍ‏


كنتُ أطوي حاضراً،‏


كي ترتمي خمسونَ عاماً‏


عندَ موّالِ الفراتْ.‏


يرتمي خمسونَ جرحاً،‏


وجنازاتٌ، وأشجارٌ من الدمعِ‏


على شباكِ روحي،‏


وخيامُ الخوفِ ترمي سرَّها في الكائناتْ‏


هكذا دونَ سؤالٍ،‏


كنتُ أرمي جوهرَ الأحزانِ‏


فوقَ الأرضِ، أو فوقَ مياهٍ،‏


عَلَّ لُغزاً آخراً يشرحُ‏


ما كانَ على هذي المنافي‏


كي أنادي‏


شاعراً يعلو على جرحِ الكلامْ.‏


فيرى العالمَ يهوي في سياجٍ من أنينْ.‏


هَشّمتْ روحَ المغني،‏


ثم نامتْ في السلامْ.‏


هكذا أعترفُ الآن بأنا،‏


لم نكنْ غيرَ صقيعٍ في مدى الروحِ،‏


سرابٍ يمضغُ الأحلامَ حتى العظمِ،‏


حتى زهرةِ الدفلى،‏


وحتى ما ترامى في الخيامْ.‏


هكذا أعترفُ الآنْ،‏


أرضُنا الأولى تناءَتْ،‏


أجّرَتْ تاريخَها،‏


ثم انتهتْ في موجةٍ‏


خلفَ البكاءْ،‏


والدمُ الباقي تهادى في ثلوجٍ،‏


لم يعدْ في أرضنا ملحٌ،‏


وصرنا نقرأُ القرآنَ منسوخاً،‏


ليعلو نجمُ يهوه،‏


ثم ننسى ما ترامى في وصايا الأنبياءْ.‏


هكذا أعترفُ الآنْ،‏


كلّما حدّقتُ في جرحي‏


أرى ما لا يُرى،‏


روحٌ يساقُ اليومَ جهراً،‏


ثم يُرمى صوتُه فوقَ الهباءْ.‏


هكذا أعترفُ الآنَ أمامَك،‏


أنَّ ما يثقلُ هذي الروحَ ضوءٌ‏


يتهجّى الشعرَ،‏


أو درباً تُداري وجعَ العمرِ‏


بثوبِ الذكرياتْ.‏


فإذا نامتْ إليكَ الروحُ يوماً‏


فاتركِ الميناءَ فيها،‏


قد يهجّي دربُها هذي الحياةْ.‏

 

 

 

القصيدة التالية

 

 
 

 

أضف تصويتك للقصيدة :

   

 

 

 

 
     طباعة القصيدة  
     إهداء لصديق
  

  أعلم عن خلل

     أضف للمفضلة
إحصائيات القصيدة
 85 عدد القراءات
 0 عدد مرات الاستماع
 0 عدد التحميلات
  2.0 �� 5 نتائج التقييم
     
     استماع للقصيدة
  

  تحميل القصيدة

     قصيدة أخرى للشاعر
   

 أضف قصيدة مماثلة






 

 الشعراء الأكثر قصائد

 
عدد القصائد الشاعر
 ابن الرومي  2129
 أبوالعلاء المعري  2068
 ابن نباتة المصري  1532
 

 الشعراء الأكثر زيارةً

 
عدد الزيارات الشاعر
ابن الأبار القضاعي  16756
ابن حميدس  12687
ابن الرومي  9540
 

القصائد الأكثر قراءةً

 
عدد القراءات القصيدة
هو الشِّع  1235
لن أعودَ  1110
مقهى للبك  1063
 

شعراء العراق والشام

شعراء مصر والسودان

شعراء الجزيرة العربية

شعراء المغرب العربي

شعراء العصر الإسلامي

شعراء العصر الجاهلي

شعراء العصر العباسي

شعراء العصر الأندلسي


أضف قصيدتك في موقعنا الآن

استعرض قصائد الزوار

 

البحث عن قصيدة

 

فصحي عامية غير مهم

الشاعر

القافية
 
 

البحث عن شاعر
 

أول حرف من اسمه

اسم القسم
 
 
 
 
 

إحصائيات ديوان الشعر

 

47482

عدد القصائد

501

عدد الشعراء

683011

عــدد الــــزوار

12

  المتواجدين حالياُ
 
 
   
الشاعر العربي :: اتصل بنا